نائب رئيس الحزب الاتحادي الأصل يؤكد عودته للسودان

by شوتايم3

يؤكّد الحسن أهمية أنّ يضطلع الجميع بدوره في حماية التغيير الإيجابي نحو الديمقراطية.

كشف نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، محمد الحسن الميرغني، عن عودته إلى السودان قريبًا من أجلّ العمل والتعاون مع الفعاليات السياسية للمساعدة في التحوّل الديمقراطي والحفاظ على أهداف ثورة ديسمبر.

وطالب الحسن القوات المسلّحة بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية، الثلاثاء، بحراسة التغيير الكبير الذي حدث، حاثًا أعضاء حكومة الفترة الانتقالية بالحفاظ على مكتسبات الوطن من الانهيار الاقتصادي الكبير الذي تشهده البلاد والعمل على خلق فرص تحقق أدنى سبل العيش الكريم للمواطن السوداني الذي ظل يعاني الأمرين في معيشته وأمنه واستقراره.

وشدّد الحسن على حرص الحزب بالاهتمام بالمواطن والعمل على بناء الوطن بعيدًا عن الجهويات والمصالح الحزبية الضيقة.

وأعلن محمد الحسن عن استعداد حزبه للدخول في الانتخابات، مشيرًا إلى أنّها تحتاج ترتيباتٍ بعد اكتمال مطلوباتها أبرزها التعداد السكاني وتقسيم الدوائر وتكوين المفوضيات.

ومنذ أبريل 2019، يعيش السودان مرحلة انتقالية يتقاسم خلالها السلطة الجيش وقوى مدنية وحركات مسلّحة، تنتهي بإجراء انتخابات في العام 2024.

باج نيوز

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب



Leave a Comment