والى كسلا يشهد تسليم المنحة الطبية للقائد الأعلى للقوات المسلحة

by شوتايم3

شهد والي كسلا المكلف امين عام الحكومة الاستاذ الطيب محمد الشيخ برفقة اعضاء لجنة امن الولاية وقيادات العمل الصحي استقبل بمستشفي كسلا التعليمي تسليم الدفعة الاولي من المنحة الطبية لمستشفي كسلا التعليمي المقدمة من القائد الاعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان والتي جاءت خدمة لانسان الولاية واستجابة للنداءات التي اطلقت عبر وسائل التواصل الاجتماعي للوقوف مع اهل كسلا والمستشفي التعليمي.

واشتملت المنحة علي معينات طبية وادوية منقذة للحياة ومحاليل وريدية، حيث عبر الوالي عن تقديره للاستجابة من القائد الاعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس السيادة الانتقالي وتبني مبادرة دعم المستشفي، مشيرا الي ان الدعم جاء في وقته وان الولاية في حوجة ماسة لمثل هذه المعينات خاصة امصال لدغات الثعابين والعقارب التي تمثل هاجساً للحكومة والمواطن ابان فصل الخريف.

وقال الاستاذ الطيب محمد الشيخ “ان الدعم سيعمل علي معالجة الكثير من المشكلات التي تواجه المرضي ويسهم في تخفيف المعاناة، داعيا الي تضافر كل الاجهزة على مستوى القيادة العليا في حكومة الفترة الانتقالية وحكومة الولاية والمواطن”.

وقدم الوالي شكره للشركاء في القطاع الصحي من المنظمات وكافة الذين ساهموا في دعم القطاع الصحي ومستشفى كسلا الذي يقدم خدماته لمواطني الولاية والدول المجاورة ومعسكرات اللاجئين، كما ناشد الخيرين وكافة الاجهزة ومدير جهاز المخابرات العامة والشرطة ووزارة الصحة الاتحادية باعتبار ان ولاية كسلا ولاية حدودية تحمي بوابة السودان الشرقية لتقيدم نفرات تدعم قضية الخدمات من منطلق ان الصحة مسئولية الجميع.

من جانبه اوضح العميد خالد عثمان ممثل قائد الفرقة 11 مشاه ان المبادرة تاتي في اطار التواصل بين القيادة العليا في القوات المسلحة والمواطن، مشيرا الي ان مستشفى كسلا التعليمي مستشفى عريق يخدم الولاية بمختلف محلياتها ويقدم خدمات كبيرة جدا.

وعبر مدير عام وزارة الصحة الدكتور منتصر ابراهيم عن شكره للقائد الاعلي للقوات المسلحة رئيس مجلس السيادة الانتقالي علي بداية تقديم الدعم من المنحة الطبية والمعدات الطبية وعلى المبادرة وتوفير المعينات التي ستعمل علي سد النقص، مشيرا الي ان هنالك مزيد من العلاجات التي ستصل للولاية، وناشد رئيس مجلس السيادة بتبني مسالة تكملة المستشفى المرجعي وتحريك ملف الاجراءات الذي توقف بين البنك الاسلامي بجدة ووزارة المالية الاتحادية، مبينا ان تكملة المستشفى المرجعي سيتيح تقديم خدمات طبية متكاملة بشكل افضل.

الانتباهة


اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب



Leave a Comment