برمة: أيّ عملٍ لإسقاط حكومة الثورة خيانة عظمى للوطن

by شوتايم3

يقول برمة إنّه لابدّ من الالتفاف حول حكومة الثورة وتقويمها وتصحيح مسارها لا إسقاطها.

شدّد رئيس حزب الأمة القومي، فضل الله برمة، على أنّ أيّ عملٍ لإسقاط حكومة ثورة ديسمبر يعدّ خيانة عظمى للوطن، مطالبًا الجميع بالمحافظة عليها وتحقيق أهدافها.

وحثّ برمة بحسب وكالة السودان الرسمية، السبت، أبناء الوطن على أنّ تكون المواكب من أجلّ تصحيح المسار لتفويت الفرصة على الجهات التي تعمل في الخفاء لإسقاط هذه الانتفاضة العظيمة وإرجاع السودان إلى حقب الشمولية والدكتاتورية المظلمة.

وأوضح برمة أنّ ثورة ديسمبر المجيدة والتي أبهرت العالم بسلميتها، جاءت بعد نضالٍ استمرّ 30 عامًا دفع فيها الشعب السوداني ثمنًا غاليًا من الأرواح، تكللت بهذه الثورة العظيمة والتي يجب الالتفاف حولها وتقويمها وتصحيح مسارها دون العمل على اسقاطها.

وأضاف” المعاناة التي يعيشها الشعب اليوم هي نتاج سياسات النظام البائد وتركة مثقلة ورثها من هذا النظام ويمكن تخطيها بالوعي وتوحيد الصف دون الانجرار خلف تلك القوى التى تسعى لضرب الثورة وحكومتها”.

ووصف فضل الله برمة مبادرة رئيس مجلس الوزراء التي أطلقها مؤخرا بأنّها المفتاح لحلّ كلّ قضايا الوطن بروح قومية ووطنية.

وأردف” المبادرة جاءت في الوقت المناسب وتناولت الخلفية الأساسية للمشكل السوداني”.

وشدّد برمة على ضرورة بدء الجميع في عملية توافقية تجمع الصف وتوّحد كلمة السودانيين لحلّ كلّ القضايا بالتعاون المطلوب.

والثلاثاء، أعلن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك عن مبادرة وطنية تضمّنت إصلاح القطاع الأمني والعسكري، والعدالة، والاقتصاد، والسلام، وتفكيك نظام الثلاثين من يونيو، محاربة الفساد، والسياسة الخارجية والسيادة الوطنية، والمجلس التشريعي الانتقالي.

ومنذ أبريل 2019، يعيش السودان فترة انتقالية، بعد عزل الجيش عمر البشير من الحكم على خلفية احتجاجاتٍ شعبية لتردي الأوضاع الاقتصادية.

باج نيوز

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب



Leave a Comment