الناظر ترك: بعض مؤيدي مسار الشرق حاولوا تضليل الرأي العام بأنني ضد لجنة إزالة التمكين

by شوتايم3

قال رئيس المجلس الأعلى لنظارات البجا ناظر الهدندوة، محمد الأمين ترك، أن بعض مؤيدي مسار الشرق يحاولون تضليل الرأي العام، بتصويري بأنني ضد ثورة ديسمبر وآلياتها من لجنة إزالة التمكين وغيرها.

مؤكداً بأنه مع الثورة، وأضاف: “لست ضد إزالة التمكين، لأنني لا أملك ولا حتى كُشك، ولا أخشى المحاسبة”، لافتا إلى خوضه حرباً مع حكومة كسلا إبان حكم المؤتمر الوطني.

مضيفا بأنه أعلن تأييده لثورة ديسمبر التي قام بها الشعب السوداني وانحازت لها القوات المسلحة والدعم السريع والأمن والشرطة، من اليوم الأول، لتشكيل حكومة كفاءات لإدارة الفترة الانتقالية وسن قوانين للانتخابات، إلى أن شاءت الاقدار وطرأ الخلاف بعد مسار الشرق ووقوفهم ضده.

وشدد ترك؛ على انه مسلم غير متطرف يسعى إلى لَمّ الشمل وحقن الدماء، وغير معني عن توجهات الأفراد إلى أحزاب عقائدية فهذا بين العبد وربه.

وقال أن بعض الذين أفسدوا يريدون أن يحتموا بتأييد المسار ولجنة التمكين، ليخفوا فسادهم، محذراً لهم بأن لجنة التمكين لن تتركهم “ولا تضيعوا زمنكم”.

وزاد بقوله: “نريد من لجنة إزالة التمكين أن تقوم بكشف مواطن الفساد والتحري وتقديم المفسدين إلى المحاكمة هذا ما نطالب به”، مشدداً على رفضه للمحاصصات الحزبية في الحكومة الانتقالية.

السوداني


اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب



Leave a Comment