الشاعرة والاعلامية داليا الياس تتغزل في شركة تاركو للطيران

by شوتايم2

 

 

 

 

كتبت الزميلة الإعلامية والشاعرة داليا الياس على صفحتها بالفيسبوك مقالا  رائعا عن شركة تاركو للطيران ،المقال الذي جاء عفو الخاطر ربما عبر عن رضا الزبائن عن الناقل السوداني

حين_تاركو

تكون مدبرس ومهموم ومحبط ومضطر تسافر على مضض… يلموا فيك ناس (تاركو) يملوك إيجابية وحفاوة ويحسسوك إنك زول فعال ومهم لامن راسك يكبر ونفسيتك تتغير

ممتنة للتعامل الراقى والتقدير الما أظن بستحقو…. بالجد رفعتوا معنوياتى وحسستونى بشعور جميل من أول ما قطعتا التذكرة ولحدى لحظة الهبوط المميزة.

طاقم لطيف وبشوش يجيد فن التعامل… وكباتن حُرفا ومعلمين وزى مابقولوا الطيار الشاطر بيظهر فى (اللاندنق).

وخلونى أشيد بمستوى تكييف الطائرة والتطور الملحوظ الظاهر فى إستبيان الركاب…صراحة من أكتر الحاجات البلاحظها فى طائرات الخطوط الوطنية تراجع مستوى التكييف و(الكركبة)

المهم… تجربتى مع (تاركو) طويلة ومختلفة…. تعاملت معاهم على كافة المستويات… إدارة وموظفين وطاقم ضيافة وملاحين وكلهم كانوا محل مودة وثقة.
شاركناهم فى مبادرات مسؤولية إجتماعية…. وفعاليات مؤثرة ونبيلة الغايات.

جربتهم مهنياً على الأرض وبين طيات السحاب ومالقيت منهم غير الإحترام من مديرهم القدير السيد (سعد بابكر) وحتى أصغر موظف فى أسرة الشركة.

فأسمحوا لى أشيد بيهم من واقع تجربتى الشخصية بكل صدق…. وعبرهم التحية لشركات الطيران الوطنى عموماً فى محاولاتهم الحثيثة لسد الفرقة…. مع أطيب الأمنيات بالمزيد من التقدم والإزدهار

شكر خاص خاص خاص….لى شركة (بازان) للسفر والسياحة وعلى رأسها السيد (مجتبى احمد محمد الامين الفكى)… وللسيد ( محمد فؤاد) نائب المدير التجارى لشركة تاركو… ولى مشرف الرحلة الراقى جداً (طلال)… وللرائع (مهند)… ولى كابتن (محمد حاتم) وكابتن (عمر خالد) ويا ناس تاركو أبقوا عليهم عشرة.

كانت رحلة مميزة وتجربة مختلفة ستظل فى الذاكرة طويلاً FB IMG 1629505613956 FB IMG 1629505623570

#إلى_أحدهم…

لو رحت منك يوم……. فتش على جواك
ولو يوم غشاك النوم…..أنا فى الحلم برجاك
يا الغالى خاتى اللوم….حلوة الثوانى معاك
أنا شوقى ليك بالكوم….وعايش على ذكراك
فارقتا أى هموم……….من يوم عرفتا هواك
زيك يمين معدوم…….ودرب النجوم ممشاك
الدنيا تقع وتقوم……ودايماً معاى بلقاك
ترحل …تغيب….وتحوم…..تلقانى بستناك
باكر تجى (الخرطوم)…. و(بازان) عموم تفداك
وكان إنت بحر العوم….أنا (تاركو) شاقة سماك

د(اليا) س

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب



Leave a Comment