شوتايم نيوز

والي غرب كردفان يقف ميدانيا على الاحداث المؤسفة بالمسبعات والممسوكة

 

 

 

 

 

والي غرب كردفان يقف على الاحداث التي شهدتها منطقتي الممسوكة والمسبعات بمحليتي السنوط والنهود

الفولة:

وقف والي غرب كردفان المكلف خالد محمد احمد جيلي امس على الاحداث التي شهدتها منطقتي الممسوكة بمحلية السنوط والمسبعات بمحلية النهود والتي خلفت اكثر من عشرين قتيلا وجريح وحرق عدد من القرى ونزوح عدد من اهالي المنطقتين وكان برفقة الوالي في زيارته الميدانية لهذه المناطق نائب الوالي ادم كرشوم نور الدين ولجنة امن الولاية وعدد من قيادات الادارة الاهلية هذا وقدم الوالي التعازي لاسر الضحايا مترحما على الموتى معربا عن اسفه لمثل هذه الاحداث واكد لدى مخاطبته اهالي المناطق المتأثرة بالأحداث ان حكومة الولاية ملتزمة بتوفير الامن بهذه المناطق وملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة وقال ان المتفلتين لا قبيلة لهم وعلى قبائلهم ان تتبرأ منهم.
واوضح الوالي ان حكومته ستعمل عاجلا على توفير مواد الايواء والمواد الغذائية وتأمين مصادر المياه للأهالي داعيا اياهم لعدم الالتفات للشائعات والبقاء في قراهم وعدم النزوح والتجهيز للموسم الزراعي موجها الاجهزة النظامية بالتعامل بحسم مع المتفلتين وبسط الامن بالمنطقتين.

من جهته اكد نائب والي غرب كردفان ادم كرشوم نور الدين التزام حكومة الولاية الكامل بتأمين مواطنيها وفرض هيبة الدولة وتعزيز القوات بقوات من الجيش الشعبي لزيادة التغطية الامنية موجها الاجهزة النظامية بملاحقة المتفلتين وتقديمهم للعدالة داعيا اهالي المنطقتين لعدم الخروج من مناطقهم وممارسة حياتهم العادية وعدم الالتفات للشائعات ومثيري الفتن واصحاب الغرض والعمل على تعزيز التعايش السلمي الذي اشتهرت به منطقة دار حمر كما دعا اهالي دار حمر بعدم الانسياق وراء الاتحادات العنصرية كاتحاد شباب حمر المحلول وعدم التعامل معها.
وكشف نائب الوالي عن اقامة حوار مجتمعي لمعالجة قضايا النزاع.
دعايا لجنة ترسيم الحدود الاتحادية بالإسراع في الامر لحسم هذا الصراع.

Exit mobile version