إصابة طفل برصاصة بسبب مباراة ريال مدريد وليفربول

by شوتايم2

 

 

 

 

اخترقت رصاصة طائشة جسد الطفل السوداني عبدالرحمن حسن، البالغ من العمر 6 سنوات، حيث استقرت في بطنه عقب مباراة ريال مدريد الإسباني وليفربول الإنجليزي، في نهائي دوري أبطال أوروبا التي جرت ليلة السبت الماضي في باريس.
وفور انتهاء المباراة وإعلان ريال مدريد بطلاً لأوروبا، قام شخص مجهول بإطلاق النار بكثافة في الهواء من سلاح ناري بمدينة نيالا عاصمة جنوب دارفورغربي السودان، وذلك فرحاً بفوز الريال، حسب ما نشرته صحيفة «السودان اليوم»، الثلاثاء.
وأصيب الطفل عبدالرحمن برصاصة بشكل مباشر، بعد أن اخترقت الغرفة التي ينام فيها بمنزله، وجرى تحويله لمستشفى نيالا التعليمي، وأجريت له عملية جراحية عاجلة.
وقال أحد أقرباء الطفل عبدالرحمن إن حالته مستقرة، وذكر أن الأسرة لم تعثر على فارغ الرصاصة لعرضها على الأدلة الجنائية، فيما طالب مواطنون السلطات السودانية بضرورة عدم التسامح مع مطلقي الرصاص، وفق ما نشرته صحيفة «دارفور٢٤».

 

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب




Leave a Comment