بيت الشورة ….عمر الكردفاني ……طلب القبض على حميدتي:ضعف الطالب والمطلوب

by شوتايم2

 

 

 

 

 

 

بيت الشورة ….عمر الكردفاني ……طلب القبض على حميدتي:ضعف الطالب والمطلوب

ورد في الاخبار والتي أصبحت في الغالب هذه الأيام مجرد فبركة أن هنالك جهات تطالب بالقبض على نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان حميدتي إذ أن الخبر يبدأ باضعاف مصداقيته لانه يبدأ بإرادة اسم شخص نكرة لفظته حاضنته العسكرية والخبر يقول : أكد مدير مكتب حركة تحرير السودان السابق لإسرائيل منعم مانديلا عن تقديمهم بطلب رسمي للحكومة الاسرائيلية بالقبض على  “حميدتي” في حال زيارته لإسرائيل بتهمة ارتكاب جرائم ابادة جماعية وجرائم ضد الانسانية.
وقال في تصريح بحسب صحيفة الجريدة، بأن الذين تقدموا بالطلب مجموعة من السودانيين يشاركهم أيضاً الناطق الرسمي السابق للبرلمان الاسرائيلي، واعضاء سابقين في البرلمان، وأضاف عشرات البروفيسورات من الجامعات الاسرائيلية، و بعض الشخصيات المرموقة في اسرائيل وعشرات النشطاء والناشطات الاسرائيليات وقعوا على هذا الطلب الذي تم تقديمه للحكومة الاسرائيلية ،انتهى الخبر ولم تنتهي غرائبه لانه خبر عار من المعلومات المؤسسية خاصة فيما يتعلق بمن ادعوا مخاطبة الحكومة الاسرائيلية فهم ليسوا بجهة رسمية وقدموا اتهامات جزافية ليس لها أي اسانيد كما هو معروف في القضايا الجنائية، ثم أن إسرائيل ليست كأي دولة من الدول الضعيفة التي تطأطئ لكل من يريد امتطاء شعبها وانتهاك سيادتها ،فإذا قدمت اسرائيل دعوة لحميدتي لزيارتها فبالتأكيد هي تعي ما تقول وهي قادرة على استضافة ضيفها وضمان سلامته وسلامة مرافقيه والتأكيد سيدخل الضيف البلاد ويخرج معززا مكرما ولكن ماذا سيقدم الضيف لدولة الكيان الصهيوني ؟
ماذا لدي حميدتي من فهم أو قوة طرح أو حتى حاضنة اجتماعية أو سياسية يفاوض بها إسرائيل، إن حميدتي والذي يعرفه القاصي والداني هو جنرال حرب ليس لديه رؤية سياسية أو أفق اقتصادي يدير به شأن البلاد ،نعم لديه من المال ما يمكنه أن يغني السودان عن أي دعم خارجي ولكن للأسف كل ذلك المال خارج المنظومة الاقتصادية للدولة ولكن حسب الفهم الاقتصادي والسياسي فإن حميدتي لا يستطيع ادارة إدارية ناهيك عن دولة ،لذا فإنني اقول وبالفم المليان فليذهب حميدتي إلى إسرائيل لانه ما من اذي يصيبه من هؤلاء المنادين بالقبض عليه واقول له أيضا إذهب وخذ ما تطلبه لنفسك أو لحوارييك لأنك لن تقدم للسودان اي خير ولن ينال السودان منك اي تقدم أو ازدهار.

ثم ماذا بعد؟
احاول كثيرا الإبتعاد عن التحدث السالب عن أي شخص مهما كانت درجة عدم قبولي له ،وقد نصحت من قبل في هذا المجال ولكن المشكلة الآن أصبحت أن تحركات الفريق حميدتي كلها إنما تضر بالسودان والان هنالك من يدعون الانتساب له وهم يعيثون فسادا في دارفور ويعملون بطريقة سياسة الأرض المحروقة وهو حتى الان لم ينكر أنهم لا ينتمون له في الدعم السريع وفي ذات الوقت لم يقم بردعهم بكل ما يملك من عتاد عسكري ولم يتقدم وهو الرجل الثاني في الدولة باي خطوة لمحاسبة تلك الفئة الباغية ….وعلى الباغي فلتدور الدوائر.

 

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب




Leave a Comment