كباشي: السودان تعامل مع”حادثة إعدام إثيوبيا للأسرى” بضبط النفس

by شوتايم3

مبعوثة الاتحاد الأوروبى للقرن الأفريقى الدكتورة أنيت ويبر، عبّرت عن تقديرها لجهود السودان في المنطقة.

أدان مجلس السيادة في السودان، قتل الجيش الإثيوبي سبعة أسرى من الجنود السودانيين ومواطن مدني، تمّ اختطافهم من داخل الأراضي السودانية.

وقال عضو مجلس السيادة شمس الدين كباشي، خلال لقائه بالقصر الجمهورى اليوم، مبعوثة الاتحاد الأوروبي للقرن الأفريقي الدكتورة أنيت ويبر، إنّ السودان تعامل مع هذه الحادثة بضبط النفس.

وأشار إلى أنّ سياسة السودان ورؤيته تّجاه القضايا الإقليمية قائمة على الحوار والتعاون بين دول الاقليم، وأنّه ينظر لمنطقة القرن الأفريقي على أنّها منطقة تكامل اجتماعي واقتصادي لدول الإقليم.

والأثنين، تعهد الجيش السوداني “بردٍّ مناسب” على “إعدام إثيوبيا سبعة جنود ومدني سودانيين”.

ومنذ عقود، يسود نزاع بين البلدين حول منطقة الفشقة الحدودية الخصبة، لكن التوترات زادت في السنوات الأخيرة بسبب تداعيات الصراع الدائر في إقليم تيغراي شمالي إثيوبيا، ومشروع سد النهضة لتوليد الطاقة الكهرومائية الذي بنته إثيوبيا على نهر النيل الأزرق.

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب




Leave a Comment