وفاة عروس داخل صالة الافراح

by شوتايم2

 

 

 

 

فجعت  وفاة العروس آلاء الكحيل “20” عاما يوم زفافها، رغم انها لا تعاني من أي مشاكل صحية حسبما أكدت عائلتها.

وقد ضجت العاصمة السورية دمشق بنبأ وفاتها

وفارقت العروس الحياة خلال دخولها صالة زفافها، حيث كان أهلها وأصدقائها ينتظرونها لمشاركة فرحتها بأهم أيام حياتها، فسقطت على الأرض، وتوفيت على الفور قبل إسعافها إلى مشفى المواساة وسط دمشق، حيث كانت تقيم حفل زفافها في إحدى صالات حي المزة بدمشق، وذلك بعد خطوبة استمرت ثلاثة أعوام، بسبب وجود خطيبها في تركيا.

ولم تنجح محاولات الأطباء انعاشها بالصعقات الكهربائية، ولم يتم الإعلان عن سبب الوفاة، لكن على الأرجح بسبب نوبة قلبية.

وفجع نبأ وفاة العروس في حفل زفافها رواد وسائل التواصل الاجتماعي، ونعتها عشرات الصفحات المحلية، وسط حالة من الصدمة والحزن وخاصة بعد تداول كلماتها الأخيرة على حسابها في فيسبوك حيث كتبت:

“أُطفِأت الأنوار ونام الجميع… كيف أنام وهي ليلة زفافي؟؟؟

يَنتَظِرُني يومٌ حافل.. رهبة.. حزن.. فرح.. ارتباك واختلاطُ مشاعر.

أطفأتُ أنا أيضاً أنوار غرفتي…

أحاولُ النوم كي لاتبدو عيناي متعبتان فَ غداً أنا الملكة ويجب أن أكون الأجمل!

في الغرفة المجاورة أمي أغمضت عينيها كأنها نامت ولكن فضحتها دموعها… هي التي انتظرتني سنوات حتى أكبُر.. أنا قطعة.ٌ من قلبها تجولُ حولها.. كيف لتُخرجُني وتسلّمني لزوجي.. ومن سيكون أنيسها ورفيقها في كلّ مشوار.. بماذا سيضجُّ البيت بغير صوت ضحكاتي..

دموع حزن تخالطها دموع فرح.. هي أم العروس

وعلى الجانب الآخر من السرير الأب الذي وضع رأسه تحت.. الغطاء محاولاً الهرب من أفكاره…

أنا أُفكّر بقلبٍ حزين فرِح….

زد ياليل طولاً…”

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب




Leave a Comment