أب يردي ولديه رميا بالرصاص

by شوتايم2

 

 

 

 

 

شيع ذوي  واهالي محافظة عجلون في بلدة راجب،الاربعاء، جثمان الشابين اللذين قتلا برصاص والدهم امس الثلاثاء .

وخيم الحزن محافظة عجلون الأردنية  بعد جريمة القتل المروعة التي حصلت حيث اقدم رجل سبعيني على اطلاق النار على ولديه، الأول عمره 45 عام والآخر بالثلاثينات بحسب ما اكد لـ السوسنة شهود عيان.

وفي التفاصيل وقعت في جريمة القتل التي أقدم فيها أب أردني سبعيني على قتل ولديه في منطقة راجب بمحافظة عجلون شمالي الأردن.

وقال مصدر أمني إن شخصاً يبلغ من العمر 70 عاماً واثر خلافات مالية مع ابنائه  أقدم على إطلاق النار عليهما مما ادى لوفاتهما.

المصادر قالت إنه وقبل ثلاثة أشهر، طلب المغدورين من والدهما تسجيل قطعة أرض باسم كل شخص منهما، الأمر الذي رفضه الأب تماما، واحتدمت النقاشات والخلافات فيما بينهما، وانتهى الخلاف بقتلهما على يد والدهما رمياً بالرصاص.

المصادر ذاتها أكدت أن الوالد سبق له وأن دخل السجن، وأخرج بعد فترة وجيزة بكفالة من السجن، وبقي الأبناء يراودون والدهم لتسجيل الأرض بأسمائهم.

وفي الليلة التي لقوا حتفهما فيها، ذهبا إلى والدهما لاقناعه بتسجيل الأرض لهما، إلا أن الأب رفض هذه المرة بطريقته الخاصة، وأطلق عليهما وابلاً من الرصاص حتى فارقا الحياة.

وقال الناطق الرسمي باسم مديرية الامن العام عامر السرطاوي:” ان الأجهزة الامنية القت القبض على قاتل ولديه امس مختبأ داخل مغارة في محافظة عجلون.

وأضاف، الاربعاء، انه و بالتحقيق معه اعترف بقيامه باطلاق النار على ولديه اثر خلاف مالي وجرى ضبط السلاح الناري المستخدم وما زال التحقيق جار.

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب




Leave a Comment