العثور على عجوز متوفاة قبل عامين في شقتها

by شوتايم2

 

 

 

نجد في مجتمعاتنا العربية ، الاُنس والونس من حولنا في سؤال الأقرباء والجيران عن بعضهم البعض خاصة عند اختفائهم فجأة، وهو أمر يفتقده العديد من سكان العالم، فالشخص قد يموت وحيدا دون أن يدري به أو يسأل عنه أحد، كحالة هذه العجوز البريطانية.

حيث عثرت الشرطة البريطانية على على رفات عجوز عمرها 61 عاما وتدعى «شيلا سيليوان» بعد عامين من وفاتها وحيدة داخل شقتها، داخل منزلها في بيكهام بـ لندن.

كانت العجوز البريطانية قد اختفت منذ أكتوبر 2019، وأعتقد الجيران أنها تعيش وحيدة داخل شقتها ولا ترغب في لقاء أحد، وفي فبراير من هذا العام، اقتحم رجال الشرطة شقتها في الطابق الثالث وعثروا على جثتها متعفنة في “حالتها الهيكلية”.

والمثير للدهشة أن مالك العقار في لندن ظل يتلقى إيجارًا من المستأجرة حتى وهي ميتة في شقتها لأكثر من عامين، وذلك عن طريق معاشها.

وعثرت الشرطة على شيلا التي لم تكن متزوجة وتعيش عائلتها المنفصلة في جنوب إفريقيا ميتة على أريكتها في فبراير 2022 حسبما ذكرت صحيفة ديلي ميل.

زعم جيرانها أنهم أبلغوا مرارًا وتكرارًا عن رائحة كريهة قادمة من شقتها منذ أكتوبر 2019 إلى جمعية الإسكان، وبعد استمرار الشكاوى من الرائحة وتراكم الرسائل خارج منزلها، تم استدعاء رجال الشرطة مرتين للتحقق.

لكن الغريب أن رجال الشرطة اعتقدوا أنها “بخير وبصحة جيدة”، وشعر الضباط أنه ليس لديهم سبب كاف لاقتحام شقتها.

كان جيران شيلا قد رأوها آخر مرة في أبريل 2019 ودفعوا لها الإيجار الشهري الأخير في أغسطس 2019.

بعد أن فشلت في دفع الإيجار، قدمت مجموعة Peabody Housing طلبًا لدفع الإيجار مباشرة من مدفوعات Universal Credit الخاصة بها، وهكذا ظلت عامين متوفاة دون أن يشعر بها أحد

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب




Leave a Comment