الأعدام في مواجهة متهم اغتصب قاصرا

by شوتايم2

 

 

 

 

أصدرت محكمة مختصة بقضايا الطفل بالدلنج بولاية جنوب كردفان برئاسة القاضي مولانا مصطفى يوسف ، حكما بالاعدام شنقا حتى الموت تعزيرا وذلك في مواجهة مدان باغتصاب قاصر في الخامسة عشر من العمر .
وادانت المحكمة المتهم بموجب المادة ٤٥/ب من قانون الطفل ٢٠١٠م المتعلقة بالاغتصاب واصدرت عقوبتها حيث تمت تلاوة الحكم وادانه المتهم وسط حضور من المواطنين واولياء الطرفين .
وتعود الوقائع الى ان المجني عليها القاصر البالغة ١٥ سنة يتيمة الاب وفي ليلة الحادث خرجت مع المتهم بغرض احضار القش لاسرتها الفقيرة من الخلاء وعندما وصلا منطقة خالية قام المتهم بالاعتداء عليها وحاولت الصبية الافلات منه وقاومته الا انه كان اقوى منها ولم تشفع لها صرخاتها واستغاثتها ومناداتها لوالدها المتوفى حيث كانت تقول ابوي ابوي الحقني ! وهنا اخبرها المتهم بكل قسوة بان والدها ميت وانه لن تجد احدا يخلصها من بين يديه، ولاسكاتها قام المتهم بصب كميات من التراب في فمها لاسكاتها وبعدها قام باغتصباها بالقوة وبوحشية قبل ان يخلي سبيلها .
عادت الصبية الى منزل عائلتها واخبرت والدتها بما حدث حيث كانت في حالة يرثى لها وكانت ملابسها متسخة وملطخة بالدماء لتقوم والدتها باصطحابها وتدوين بلاغ في مواجهة المتهم ابن الجيران وتم توقيفه واحالته للمحكمة حيث اصدرت في مواجهته المحكمة حكمها بالإعدام .
ووصف قانونيون بان العقوبة رادعة مقارنة بالجريمة البشعة ومرتكبها، وشددوا على ضرورة تنفيذ القانون مباشرة حتى يكون عظة وعبرة

 

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب






Leave a Comment