بيت الشورة ….عمرالكردفاني …..ضبطيات الاسلحة الى من توجه فوهات البنادق؟

by شوتايم2

ضبطيات الأسلحة……الى من توجه فوهات البنادق ؟

 

بغض النظر عن الاحصائيات الكبيرة لحجم تجارة الأسلحة على مستوى العالم وخطر انتشارها الواسع وفرحة تجار الأسلحة باشتعال الحروب فإننا في السودان رغم اننا لسنا بمعزل عن الدوامة الكبرى التي تحيط بالعالم وتفجر الأوضاع في دول كثيرة حتى أن الاخبار الروتينية صارت هي اخبار الحروب والمذابح فإن ضبط أسلحة بهذا العدد الكبير في حدود السودان متجهة إلى مدنه ولايات المختلفة  يعطي إشارة لمن القى السمع وهو شهيد ،فقد ضجت الاخبار خلال أقل من ثلاثة أشهر بضبط أكثر من 5800طبنجة و499سلاح قتالي (كلاشينكوف) وهذه الأسلحة بالحساب العسكري هي تسليح كتائب عسكرية كاملة لذا فإن الجانب الحميد هو هذه اليقظة المعهودة عند قوات مكافحة التهريب التابعة لقوات الجمارك ولفت نظر إلى أن تجهيز وتحفيز مثل هذه القوات واجب وطني الا ان الامتداد الطبيعي لمثل هذه الأخبار هو طرق نواقيس الخطر  حتى لا نؤخذ على حين غرة لان السلاح الواحد بقوة فتك الأسلحة الحديثة يعني أن من هم في دائرة نصف قطرها كيلومترا كاملا من المواطنين العزل يكونوا في مرحلة خطر الإصابة المباشرة او غير المباشر والمتعمدة او غير المتعمدة حال وجود قطعة سلاح واحدة في الأيدي الخطأ
في مرحلة ما من مراحل تكثيف الراحل المقيم د.سلاف الدين صالح نشاطه في مجال حرمة دماء المسلمين استطاعت مفوضية نزع السلاح وإعادة الدمج  أن تشرك الإعلاميين في توجيه الخطابات المباشرة إلى المجتمعات من أجل العمل على نزع الأسلحة بطريقة أن يتخلى الانسان بطوعه عن سلاحه وينخرط في العملية السلمية وذلك في شراكة مباشرة مع الكثير من الهيئات والمنظمات المحلية والاقليمية والعالمية ،إلا أن الوضع الآن يحتاج إلى أكثر من ذلك لان مصادر الأسلحة تعددت بل أصبحت هنالك جيوش كاملة يتم الإعلان عنها داخل البلاد وبالطبع ليس هنالك جيش دون سلاح بل مجرد لبس الانسان غير المدرب تدريبا شاقا وغير المطبع بالعقيدة القتالية السليمة فانه يصبح سلاحا أكثر فتكا لانه قد يستعمل كل ما يقع تحت يديه في رعونة وعدم توخ للعواقب.

ثم ماذا بعد؟

يد الجمارك الباطشة واعني بها قوات مكافحة التهريب تعمل في ظروف قاهرة وسط مجموعة أخرى من القوات النظامية التي لا تأتمر بأمرها بالطبع وبالتالي يكون التنسيق في حاجة إلى حنكة القواد كما أن هنالك أجهزة مساندة يجب توفرها ،لوجستيا يجب دعم تلك القوات على الحدود بمعدات رؤية ليلية وطائرات موجهة واسلحة أكثر فتكا من تلك التي بيد المهربين كما أن تلك القوات في حاجة ماسة إلى معدات فنية لفحص المضبوطات حتى لا يثار جدل يقوض مجهودها خاصة إذا علمنا ان حدودنا الممتدة أصبحت هدفا للمهربين من لدن تجار الأسلحة وحتى الأجهزة الكهربائية والموبايلات والأدوية

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب






Leave a Comment