وزيرة الخارجية : حدودنا الشرقية لم ولن تكن موضع نزاع اطلاقا

by شوتايم3

جددت الدكتورة مريم المهدي وزيرة الخارجية التأكيد على أن حدود السودان مع إثيوبيا لم تكن موضع نزاع بين البلدين اطلاقا وان هذه الحدود قد حددت بموجب اتفاق دولي عام ١٩٠٢ وتم ترسيمها عام ١٩٠٣ مشفوعة بخرائط واضحة.

وأضافت في معرض ردها على سؤال في مؤتمر صحفي في القاهرة مساء الثلاثاء بحسب ( سونا) انه لم تكن هنالك مشكلة في اعتراف إثيوبيا بهذه الحدود وقد تكرر اعتراف إثيوبيا بهذه الحدود في اتفاق تم توقيعه عام ١٩٧٢ وتم توثيقه بواسطة برلمانى البلدين تؤكد سيادة السودان على تلك الأراضي.

 

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب



Leave a Comment