حمدوك: عملية الانتقال الديمقراطي في البلاد معقّد

by شوتايم3

عملية انفتاح البلاد وخروجه من قائمة الدول الراعية للإرهاب تمثل فرصة للمخابرات العامة للتواصل مع كل أجهزة المخابرات في العالم.

شدّد رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، على أنّ الانتقال الديمقراطي في البلاد معقدّ بسبب قضايا كثيرة.

والخميس، خاطب رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، ضباط جهاز المخابرات العامة في حضور وزير شؤون مجلس الوزراء.

وقال حمدوك، بحسب وكالة الأنباء الرسمية، إنّ الأجهزة الأمنية تلعب دورًا مهمًا في الأنظمة الديمقراطية وبسط الاستقرار.

وأضاف” شعارات ثورة ديسمبر المجيدة المتمثّلة في الحرية السلام والعدالة تمثّل البوصلة التي تقود الانتقال”.

وأوضح عبد الله حمدوك أنّ النموذج السوداني للانتقال يقوم على التفهّم والرؤية الموّحدة بين المدنيين والعسكريين وقوى الشعب.

وأردف” الحكومة وضعت أولوياتها الخمسة بعد نقاشٍ مستفيض عقب تشكيل الحكومة مؤخرًا، ويأتي على رأسها الاقتصاد والسلام وإصلاح الأجهزة الأمنية بكل فصائله”.

وأشار رئيس الوزراء إلى أنّه يطمحون في جهاز مخابرات عامة محترفٍ وبكفاءةٍ عاليةٍ.

ويعيش السودان فترة انتقالية منذ أبريل 2019، بعد عزل الجيش عمر البشير عن منصبه، إثر احتجاجاتٍ شعبيةٍ لترديّ الأوضاع الاقتصادية.

باج نيوز

اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب



Leave a Comment