حوار…رئيس الشبكة السودانية للسلام والتعايش السلمي

by شوتايم2

 

هو مؤسس منظمة أصدقاء الدفاع المدني
ومؤسس المنظمة الاجتماعية للثقافة والإبداع خريج جامعة الزعيم الأزهري والتخق بالعديد من الدورات التدريبية ،دورة التخطيط الاستراتيجي ،دورة ادارة المنظمات غير الحكومية ،دورة تنمية القيادات الوسيطة ،دورة المراسم والبرتكولات  دورة أساسيات الحماية المدنية. دورة أساسيات الدفاع المدني

وبرغم امكانياته وعمله الكبير في مؤسسات المجتمع المدني  لم يستنكف العمل كعامل  انتاج بشركة دانيا للمياة المعدنية وعامل بشركة الهدف للخدمات كما عمل في كافتريات ثلاثة في السوق العربي بالخرطوم

وقد ناله من الاعتقالات في العهد البائد خمس مرات في أمن المنظمات. وألامن السياسي والأمن الاجتماعي  وقد شارك بقوة في اسقاط حكم  البشير

نلتقيه اليوم بصفته رئيسا للشبكةالسودانية للسلام والتعايش السلمي …الأستاذ إبراهيم محمد موسى(الكادر):

حدثنا اولا عن الشبكة السودانية للسلام والتعايش السلمي؟

هي شبكة ضخمة تضم منظمات  وكيانات كبيرة إذ تضم مجموعة من منظمات المجتمع المدني وعددها 30 وكلها عاملة في مجال السلام والتعايش السلمي والمجتمعي وإدارة التنوع الثقافي وقبول الآخر واحترام حقوق الإنسان والحريات العامة والحفاظ على الثراث السوداني
وشريكها الأساسي في تكوين الشبكة المجلس الأعلى الإدارة الأهلية و ولاية الخرطوم يضم عدد 256 قبيلة مقسمة على محليات العاصمة القومية الجامعة لأهل السودان وخاصة أهل الهامش الذين فروا من مناطق الحروب والصراعات القبلية والجهوية وتهدف الشبكة السودانية للسلام والتعايش السلمي من أجل التغيير العدالة الاجتماعية و العمل على تحقيق مصالحة مجتمعية ومساندة للعملية السلام والتحول الديمقراطي المدني
تحت شعار
لا عنصرية لا جهوية لاقبيلة لا الوان كلنا سودان :

نتعرف على الفكرة العامة للشبكة؟
تجمعت المنظمات الوطنية والتنسيق مع مجلس الاعلي الأداة الأهلية بولاية الخرطوم
بعد اجتماعات مكثفة وعددها 6
كان فيها التشاور والتفاكر من أجل توحيد الجهود المبذولة في العمل المشترك وخرجنا بتوصيات الاسم الذي اتفقت فية كل المجموعات على دعم عملية السلام في السودان وخاصة التميز والإبداع الايجابي في دارفور وجبال النوبة والشرق والنيل الأزرق وشمال السودان  من أجل دعم الحكومة الانتقالية وتحقيق العدالة الاجتماعية و المساواة بين أبناء الشعب الواحد من أجل توحيد الجهود للوطن يسع الجميع

نرى انكم اتخذتم من قلب العاصمة مقرا لمم؟

نعم مقر الشبكة يقع في قلب الخرطوم الحديقة الدولية حيث كان مقر منظمة اناالسودان  المحلولة والاي استلمناها من مجلس السيادة وإزالة التمكين ومفوضية العون الإنساني المركزية

الاهداف الاي من أجلها قامت الشبكة؟

اولا الوقوف مع القضايا الوطنية القومية المحلية والإقليمية والدولية ونشر ثقافة السلام والتعايش السلمي المجتمعي ومحاربة العنصرية و الجهوية والقبلية والمناطقية ،تدريب الشباب وبناء قدراتهم ورفع مستوى الحس الوطني ،تدريب الشباب والإدارة الأهلية في مجال السلام وإدارة التنوع الثقافي وقبول الآخر ،تسير القوافل التوعوية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية والتعليمية التعزيز  روح التكافل ،إاعلا قيم النفير والشراكة المجتمعية في كافة الكوارث الطبيعية والإنسانية

،تمليك الشباب والمرأة وسائل انتاج صغييرة بعد تدريبهم وإعادة دمجهم في المجتمع ،معالجة الظواهر السالبة والعمل على معالجة الجرائم العابرة والاهتمام بالدبلوماسية الشعبية لحل كل القضايا عبر إدارة الحوار المجتمعي الاهليي

،أعلا روح التصالح والتسامح والتعايش وقبول الآخر واحترام حقوق الإنسان والحريات العامة

،الإهتمام بالتراث والعادات والتقاليد السودانية السمحة من أجل إحياء قيم الفضيلة عبر الأهلية

ومكافحة العنف ضد المرأة والطفل وحمايتها وخاصتا في مناطق النزعات والحروب

،حماية الشباب والمرأة وكل المجتمع من التطرف الديني والتعصب والهوس الفكري التكفيري
خطة الأهداف من أحل تحقيق أهداف الثورة السودانية المجيدة وكانت الشعارات
في حرية. سلام ….عدالة
من أجل وطن قومي يسع الجميع

مع الرسالة العامة  هل من رسالة خاصة ولكن ترسلونها؟

 

التحية والتقدير لجميع أسر شهداء الهامش دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق وشرق وشمال السودان والعمل على تحقيق مصالحة مجتمعية وطنية شاملة
والتحية للشهداء ثورة ديسمبر المجيدة وعاجل الشفاء العاجل للجميع الجرحي والمصابين وعودة حميدة للفقودين الاسرهم بعون الله إلى أسرهم عودا حميدا

هذا العمل ثم بقوة الشباب الثوري ومجلس الإدارة الأهلية ولاية الخرطوم هم النواة الأساسية ّصاحبة مشروع قومي شامل يدعم الحكومة الانتقالية
وشركاء السلام
وهنا لا يفوتني التحية والتقدير لجميع قادة القوات المسلحة السودانية والدعم السريع والشرطة والمخابرات العامة
والجبهة الثورية السودانية بكل فضائلها و الحرية والتغيير وكل منظمات المجتمع المدني التي شاركت في الثورة السودانية

ونترك لكم لكن الختام؟

نخن نطلب ان يكون هنالك قانون ومادة فيها عقوبة السجن والغرامة رادعة ضد العنصريين والدعيين للفتنة
والشعب السودانى الصبر والعمل
للتحقيق أهداف الثورة السودانية المجيدةّ
ونصير ونساعد ونقوم حكومتنا
الانتقالية

‏‪: وتنزيل البرامج والمناشط عبر الثقافة والفنون والآداب والرياضة المحلية والإقليمية والدولية والفرق الشعبية والحكامات و كل برامج التواصل الاجتماعي مع شعب السودان ودولة الجوار


اضغط هنا للإنضمام لشوتايم نيوز على الواتساب



Leave a Comment